Loading
تفاصيل الخبر :

الحوار الموضوعي حول برنامج آرب ايدول

icons

كتب المركز الاعلامي
برعايه وحضور الاستاذ الدكتور كريم زغير اسيود رئيس الجامعه وكالة  اقام قسم الاعلام بكلية الاداب والعلوم الانسانيه في قاعة الاستاذ الدكتور عبدالمجيد السعدون (القاعه الكبرى) الحوار الموضوعي حول برنامج أرب ايدول
تحت عنوان برنامج ارب ايدول من الغنائيه الى الظاهره الاعلاميه الابعاد والدلالات..
 بدأ الحوار بكلمة الاستاذ الدكتور كريم زغير اسيود الذي شكر القائمين على هذا الحوار وعلى راسهم د.جاسم الدليمي نائب عميد كلية الاداب والذي يعتبر حوارا هادفا خصوصا لشريحة الشباب..
 واعتبر ان البرنامج يعتبر من البرامج التي اخذت جانبا كبيرا من اهتمام الشباب كغيره من برامج المسابقات الاخرى القائمه على المنافسه بالتصويت او غيره..
 وانتقد طريقة طرح البرنامج لمبدا التنافس المكلف عن طريق الاتصالات او الرسائل النصيه واوضح ان النقد للبرنامج ليس نقدا للموهبه وانما البرنامج قد وصل الاهتمام به الى كل الفئات العمريه تقريبا لكن كلا ينظر للبرنامج بنظرته ولكن التاثير على الشباب اكبر وياخذ وقتا اطول يصرفهم عن ماهو اهم وشدد على اهمية التوعيه لمثل هذه البرامج التي تحولت الى ظاهره في فئات الشباب..
وضمن المشاركات المجتمعيه لجامعة دار السلام  وجه بتشكيل لجنه بإشراف قسم الاعلام تظم المثقفين والمفكرين والطلاب والمهتمين بهذا الجانب وتكون مهمتها التوعيه الشامله والموضوعيه لطلبة الثانويه العامه والجامعات لمثل هذه الظواهر كون اليمن الحبيب يواجه عدوان يجب ان لايصرف ابنائه عنه بمثل هذه البرامج..
 بعد ذلك طرح الدكتور عارف القدسي ورقه عمل الحوار والذي تحدث فيها عن ابعاد ودلالات البرنامج بالارقام واوضح ان البرنامج يعتبر من اكثر البرامج التي اثر على الشباب العربي عموما والشاب اليمني خصوصا من كل النواحي ونوه الى ان الشباب تأثرو تأثرا بالغا بالبرنامج أثر سلبا على التحصيل العلمي او الاهتمامات اليوميه..
كما انه تفاجا بنسبه التصويت للبرنامج في الحلقه الواحده التي بلغت 55 مليون صوت وتسائل على الكم الهائل من المبالغ كون الرساله في الحالات العاديه ب 5 ريال وفي مثل هذه الحالات ب 150 ريال
 واستغرب من طريقة تفاعل الشباب مع المتسابقين وتسائل هل اخترع هذا المتسابق جهازا او اكتشف اكتشافا علميا او الى ذلك..
 واوجز المعالجات بضرورة السيطره على مثل هذه البرامج بالتوعين المكثفه والطرح الموضوعي كهذه الندوه..
 وشكر رئيس الجامعه على تبنيه مثل هذه الحوارات كونه اول مره يطلب منه طرح مثل اوراق العمل لهذه البرامج..
 وتحدث د.جاسم الدليمي نائب عميد كلية الاداب عن عدم اعتراضه على هذه البرامج كموهبه متفقا في كلمته مع الاستاذ الدكتور كريم واعرب عن استغرابه هل نحن بحاجه لمواجهة غنائيه مع اعدائنا هل نحن بحاجه لمواجهة الاغنيه ب اغنيتين او اللحن بلحنين..
واوضح بأن البرنامج لايتماشئ مع اركان الاغنيه الثلاثه اللحن والكلمه والصوت في اغلب الاحيان..
 ولكن في المخزون الشعوري للمستمع فإن الاغنيه مألوفه وهي ماتجذب السامع قبل كل شي ولكن البرنامج دلالاته وابعاده اكبر من المتسابق والمتابع واكبر حتى من شبكه MBC‏ الراعيه للبرنامج..
 واوضح بأنه فعلا لايمكن السيطره على ابنائه اثناء عرض البرنامج وشدد على ان البرنامج قد يسبب شرخا حتى على مستوى الاسره اذا شجعو متسابقين مختلفين كيف يمكن اجتماعهم..
واشاد بفكره رئيس الجامعه بتشكيل اللجنه من النخبه المثقفه..
 تحدث بعد ذلك أ.محمد مناع رئيس قسم الاعلام عن خطوره هذه البرامج لما تمثله من الغزو الفكري الناعم..
 واستعرض تاريخيا كيف تم غزو الوطن العربي بشخصيات لطالما احبنناها وهي سبستيان وهو قائد صليبي هاجم العرب لتاسيس البرتغال..
 او اللمبي الذي لطالما تابعنا افلامه وهو في الاصل القائد الصليبي الذي عاد الى القدس وقال عدنا يا صلاح الدين..
واوضح الى اهمية هذه الحوارات لتثقيف الطالب واطلاعه..
 وتحدث أ.عبدالله جابر نائب مدير وكاله سبأ للانباء عن الاهميه الكبرى لمثل هذه الحوارات وتمنى لو كانت التغطيه اوسع واوضح ان الجامعه قامت بعمل جبار في هذا الحوار ومبادره رئيس الجامعه بتشكيل اللجنه..
 وبعد ذلك تعددت المشاركات من قبل الحاضرين جميعا من اكاديمين و موظفين وطلاب.. ونالت استحسان الحاضرين جميعا..

إعلانات الجامعة
تابعنا على الفيس بوك

تابعنا على تويتر
تابعنا على جوجل بلس

نتائج طلاب الجامعة

دخول